+31-75-6401603 info@adabfan.com
أدب فن مجلة ثقافية ألكترونية تعنى بكل أشكال الكتابة الأبداعية

مرحباً بكم في أدب فن


قبل أن تشرع حتى في عددها الأول، كانت أدب فن، في قلوب من فتحوا لها نافدةَ حيال العالم، تضع في نظرها النقطتين التاليتين:

أولاً: أن تكون مجالاً واسعاً، رحباً لجميع الطاقات الإبداعية، الكتابية في مجال الأدب، والفنون التشكيلية، الفوتغرافية، السينما، المسرح (ضمن حدسها الداخلي للتمييز ما بين الإبداع، العمل، التعب، قلق الفنان، صدقه وإحتراقه لصنع ومن ثم تقديم عمله). بهذا، وبه فقط، يمكن لأدب فن وضع لبنات قيامها الأولية، وهي مصرة على مواصلة المسيرة. يمكننا القول، إذن، بأن أدب فن مجلة إلكترونية، بيد أنها لن توفر جهداً في تحقيق قفزتها النوعية، الخالية من أي ربح مادي، مجلة للإبداع، مجلة مطبوعة ترسخ أفق الكتابة وذائقة التألق الفني والأدبي. الإساسي، أنها ترتكز في المقام الأول على كتابها، ليس اولئك الذين يساهمون في توليف مادتها الأولية وحسب، بل وأيضاً اولئك الذي يمتلكونها، من الخطوة الأولى، عبر ممارساتهم  التي لا نجد تسمية أخرى لها سوى الإبداعية.

ثانياً: تطمح أدب فن، في ذات الوقت، أن تصبح واحةً للكتابات الفكرية، المُتعلقة، إذا جاز التعبير، بالمنتج الأدبي-الفني، وليس التنظير العام الذي يقف خارج ميدان ممارستها، كالسياسة، الدين، الفلسفة المحضة، أو التدليج الأعمى والبصير الذي يتخطى الحماس الأدبي الفني، وبالتالي يتخطى حماس الأفراد الذين يحتظنون أدب فن. (هنا أيضاً شرطها ضمني، أي أنها لا تتلقى المواد ومن ثم تقوم بنقلها للناس، “تحت ذريعة “المقالات تعبر عن وجهات نظر كتابها”. كلا، جميع الإبداعات التي يتم نشرها في أدب فن، والتي لا نطمح بأن تكون معادة النشر، تعبر عن روح كتابها كما تعبر عن روح أدب فن، فما يهيمن على هذا الموقع الصغير، والاصدار الشهري المطبوع، دون دعاية، هو رسم مجالاً تتآلف به ممارسات الأديب والفنان. لا أقل ولا أكثر. شريطة أن يكون ما ينشر هو أدب وفن. لا نبدل لغتنا.

كاتبات وكتّاب “أدب فن” الأعزاء

من موقع الإحتفاء بالمواد الكتابية الإبداعية، ولأجل المحافظة على تميّز وخصوصية موقع “أدب فن” واهتمامه بنشر المواد الإبداعية بحقوله الأدبية والفنية والدراسات الفكرية والجمالية المعلن عنها، قررت هيئة تحرير الموقع عدم نشر أي مادة سبق وإن نشرت في أي موقع الكتروني آخر.

نأمل من الجميع تفهم الموقف والاستمرار على رفد الموقع بكل ما هو جديد من كتاباتهم التي هي محط القلب قبل العين.

متمنين من الجميع تفهم هذا الموقف.

هيئة تحرير “أدب فن

 

للأعلان في موقع أدب فن
مؤسسة أدب فن كما عودتكم منذ ثمان سنوات هي مؤسسة داعمة للأبداع. مؤسسة ليست ربحية. وبذات الوقت نسعى كي يكون موقعنا موقعاً رائداً وسهل التصفح لجميع زواره الذين يزدادون كثيراً وبخاصة منذ شهر كانون الأول/ديسمبر 2013. زوار الموقع الآن بمعدل 10 ألاف زائر نوعي في كل يوم من جميع أنحاء العالم.
adabfan@gmail.com هناك مساحات في موقعنا الآن متوفرة للأعلان. أتصل بنا للمزيد من المعلومات.