+31-75-6401603 info@adabfan.com
أدب فن مجلة ثقافية ألكترونية تعنى بكل أشكال الكتابة الأبداعية

الشاعر والمترجم الرحال بدل رفو يطلق شهده وثلجه من بغداد

صدر للشاعر والمترجم الرحال بدل رفو المزوري ضمن مشروعه الانساني في تعريف الثقافات والحضارات على بعضها البعض عن طريق الانتلوجيات التي يترجمها ،انتلوجيا جديدة لشعراء من كوردستان بعنوان الشهد والثلج عن دار الثقافة والنشر الكردية في بغداد.ضم الكتاب 120 صفحة من الحجم المتوسط ومن تصميم المبدع سلام حسب الله.يعد هذا الكتاب الثالث عشر ضمن اصدارات بدل رفو وله مجموعة اخرى تحت الطبع وللعلم بان الاديب بدل رفو وفي زيارته الاخيرة لكردستان

 اقتنى بثمن مكافاة الكتاب  من دار الثقافة والنشر الكردية نسخاً من الكتاب كي ياخذها معه الى النمسا ..الشهد والثلج يضم بين دفتيه 28 شاعرة وشاعر وكل شاعر صورته وقصائده وسيرة حياته بالاضافة الى سيرة حياة المترجم في نهاية الكتاب
الشهد والثلج اضافة الى المكتبة العربية لشعراء الكرد ومن شعراء الانتلوجيا (احمد ياسين بندي،امنة زكري،اديب جلكي،بدرخان السنيدي،بدل رفو،بيار بافي،بيار زاويتي،خيري هه زار،سلام بالايي،سلوى كولى،شعبان سليمان،شيرزاد زين العابدين،شيلان عبدالمناف،صبري نهيلي،صديق شرو،عبدالرحمن مزوري،عبدالله سليمان عبو،قدري شيرو،كرمانج هكاري،كوفان خانكي،محفوظ مايي،محمد سعيد بلو،مسعود خلف،مصطفى سليم،ميفان بروشكي،نجيب بالاي،نيوار عبدالقادر حجي،هفال فندي).
وأقيم حفل توقيع الكتاب في فيننا والذي اقامته بيت الكرد في فيننا تكريما للاديب الذي يحمل وجعه ووجع شعبه وقضية الكرد اينما اتجه وقال المترجم بدل رفو بانه سيتم توزيع الكتب والتي هي من حصته على المكاتب العربية وجامعات الدول العربية للتعرف على الادب الكردي..لقد تنوعت المواضيع التي ترجمها المترجم مابين حب الوطن والطبيعة والرومانسية الجارفة لبعض الشعراء لغاية الفساد وقد قال الاديب الكبير جلال زنكابادي رداً على احدهم في الفيسبوك بانه حين يترجم هو وبدل رفو لشعراء فهذا باسبورتات لشهرة شعرائنا واما الشاعر المغربي الكبير ادريس زايدي قال: كما عودتنا الصديق الشاعر بدل مزوري ، تتحفنا ب( الشهد والثلج ) فلنقتسم معك فرحة الإصدار ومتعة الإبداع في تاريخ الشعر الإنساني إبداعا وترجمة ومتابعة ….دمت للأدب واما بيان القيمري من فلسطين قالت: ان شاء الله سندعو بدل رفو الى فلسطين ليطلعنا على الادب الكردي لانه خير سفير لبلاده ومن جيبه الخاص وليس من جيب الدولة وكل التوفيق والإحترام للكبير بدل رفو

ويقول بدل رفو في اهدائه للكتاب

 لا تحزن  ولا تيأس يا شاعراً

قدره الترحال

والرقص على رمال

         غربة البحار..!!

كتبت الروائية النمساوية (انغيبورك اورتنر)سيرته الذاتية في كتاب الماني واقيم له حفل تكريمي في النمسا ويحاول بدل رفو في رحلاته ان يترجم لكردستان اداب وعادات وتقاليد البلدان ويوصل صوت الكرد لبلاد لم تسمع باسم الكرد ومثلما قال السياسي الكردي مكي اميدي من برلين في  حين استقبل محافظ اقدم مدينة مكسيكية بدل رفو وقال السيد مكي: بدل رڤو سفيرنا في بلاد قلما يصلها الكورد ، أتابع رحلاتك جيدا و اعرف مدى إخلاصك لإيصال اسم الكورد الى شعوب العالم ..
شكرآ لجهودك الجبارة

مسيرة بدل رفو مستمرة ومن جيبه جهده ،معرفتي ببدل رفو ترجع الى بداية الثمانينيات ولكنه الان اكثر دفقا وعطاء وحبا لناسه وشعبه وادب بلاده…الشهد والثلج ينثرها بدل رفو من بغداد الى العالم وثقافات الغرباء